(مدخل الى القانون الدولي الانساني وتحديات تقديم الرعاية الصحية )

عنوان ورشة العمل التي نظمتها اللجنة الوطنية للقانون الدولي الانساني في سوريا واللجنة الدولية للصليب الاحمر بالتعاون مع جامعة حماة وذلك في قاعة الاجتماعات بمطعم بيت ورد في مدينة حماة

السيد الدكتور محمد زياد سلطان رئيس جامعة حماة أشار الى أن الجامعة دأبت ومنذ انطلاقتها على التشبيك والمشاركة  مع المؤسسات والجهات المحلية والعربية والدولية وذلك تحقيقا لشعار ربط الجامعة بالمجتمع.

وأوضح أن هذه الورشة هي باكورة التعاون بين الجامعة واللجنة الدولية للصليب الاحمر وهي جزء من الحملة العالمية لتعزيز المعرفة بقواعد القانون الدولي الانساني والامتثال له من أجل حماية المنشآت الصحية وأفراد  الطواقم الطبية ووسائل المواصلات الطبية خلال فترة النزاع والعنف والأزمات اضافة إلى الوصول الآمن ليس فقط لجرحى الحرب والنزاعات بل أيضا لمرضى الحالات المزمنة.

مديرة مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر في محافظتي حمص وحماة جوديكا بيترز بينت أن هذه الورشة هي استمرار لتنفيذ مذكرة التفاهم الموقعة مع وزارة التعليم العالي في العام 2019 وأن اللجنة تسعى لمنع المعاناة من خلال تعزيز ودعم القانون الدولي الانساني والمبادئ الانسانية العالمية.

وأوضحت أن التعاون مع العالم الاكاديمي هو جزء من عمل اللجنة ولاسيما أن التركيز في الورشة على التحديات التي تواجه تقديم الرعاية الصحية وحمايتها من العنف الذي هو ذو أهمية عالمية وأن الوصول الآمن لذوي الاعاقة من دون تأخير هو أولوية عالمية للجنة الدولية للصليب الأحمر.

وأكدت الدكتورة بيترزأن اللجنة في سوريا وبالتعاون مع شركائها كجامعة حماة تسعى جاهدة لتنفيذ ونشر الاجراءات الملموسة والأدوات التي لها قيمة مضافة لحاملي الرعاية الصحية المستقبليين.

ممثلة اللجنة الوطنية السورية للقانون الدولي الدكتورة امل يازجي بينت أن سوريا تريد أن تكون على قدر التزاماتها بالقانون الدولي الإنساني وجزء من الالتزامات هو نشرة في الاوساط المجتمعية والجامعة هي المكان الأنسب للنشر.

وأوضحت يازجي أن سورية هي من الدول المتقدمة في تطبيق ونشر القانون الدولي الانساني وأن عمل اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني يمتد الى وزارات مختلفة وعلى رأسها وزارة التعليم العالي حيث تم إحداث ماجستير متخصص بالقانون الدولي الانساني هو الأول عربيا والثالث عالميا.

واستعرضت الدكتورة رنا خاروف المستشارة القانونية لبعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر في سورية تأسيس اللجنة تاريخيا وولادة القانون الدولي الانساني وفكرته وأهميته في تأكيد مفهوم الانسانية وعلى الانسان لكونه اهم مكونات الحياة وتقديم الخدمات الانسانية له من دون اي اعتبارات اخرى.

وفي نهاية الورشة تم رفع عدة توصيات منها العمل على المتابعة والتعاون البناء من خلال ورشات عمل مستقبلية حول تحديات عمل الاطباء بالتعامل مع المرضى في زمن النزاعات المسلحة وإعطائهم الوسائل اللازمة لتحقيق المهمة الإنسانية الموكلة إليهم واستمرار العمل على نشر قواعد القانون الدولي الإنساني في الأوساط الأكاديمية إضافة الى توسيع الشرائح المستهدفة بهدف نشر التوعية والتعريف بالقانون الدولي الإنساني ليشمل طلاب الكليات الطبية في المرحلة الجامعية والكوادر الإدارية.  

1

13

14

15

2

3

4

56

7

9

10

12